سبحان الله "الحمد لله "لا إله إلا الله "الله أكبر" لا حول ولا قوة الا بالله"

الأخوة الانسانية: حق غير المسلم على المسلم

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم February 17, 2017 0 comments
 


تابع القراءة ..

حق الغير: حقوق الأخوة الايمانية

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 



تابع القراءة ..

الصيام حكمه وأحكامه : القضاء والكفارة

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 


تابع القراءة ..

الرسول عليه السلام يناجي ربه: الطائف، الاسراء والمعراج

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 


تابع القراءة ..

الأنبياء والرسل ورسالاتهم: التعريف والصفات

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 


تابع القراءة ..

ملخص المقطع الأول من سورة الحجرات

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم February 14, 2017 0 comments
 


تابع القراءة ..

درس: التعارف والتعايش

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم February 13, 2017 0 comments



تابع القراءة ..

حق الغير: إمارة المؤمنين، الاسس والغايات

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 


تابع القراءة ..

الزكاة أحكامها ومقاصدها: الغايات والوظائف التنموية

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments


تابع القراءة ..

الرسو صلى الله عليه وسلم يرسي قيم السلم والتعايش (وثيقة المدينة)

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 


تابع القراءة ..

درس الاسلام عقيدة وشريعة

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 




تابع القراءة ..

ملخص المقطع الاول من سورة الحديد

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 0 comments
 



تابع القراءة ..

ملخص دروس التربية الاسلامية للمستوى السادس إبتدائي

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم January 22, 2017 0 comments

 تحميل الكتاب الالكتروني 
تحميل الملف PDF
المصدر: موقع وثيقتي 
تابع القراءة ..

نموذج الفرض الثاني الدورة الأولي مادة التربية الاسلامية السنة الثانية اعدادي

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم January 8, 2017 0 comments



تابع القراءة ..

نموذج الفرض الثاني الدورة الأولي مادة التربية الاسلامية السنة الاولي اعدادي

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم January 7, 2017 0 comments
تابع القراءة ..

ملخص الشطر الثاني من سورة الكهف

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم January 3, 2017 0 comments
·         عنوان المدخل: التزكية.
·         عنوان الدرس: الشطر الثاني من سورة الكهف (27-44).
أهداف الدرس
-          فهم الشطر الثاني من سورة الكهف
-          التعرف على بعض قواعد التجويد

-          تمثل القيم التي يتناولها الشطر المدروس
مراحل انجاز الدرس:
شرح الألفاظ و المفردات
﴿ أعثرنا عليهم أطلعنا الناس عليهم﴿ رجمًا بالغيب قولاً بالظنّ عن غير يقين.
﴿ فلا تمار فيهم فلا تجادل في عددهم وشأنهم﴿ إلاَّ مراءً ظاهرًا بمجرَّد تلاوة ما أوحي إليك في أمرهم.
﴿ رشدا﴾ هداية وإرشادًا للناس﴿ ولبثوا ومكثوا.
﴿ أبصر به ما أبصر الله بكل موجود﴿ ملتحدا ملجأ.
﴿ اصبر نفسك ثبِّت نفسك ولا تترك﴿ لا تعد عيناك عنهم لا تصرف عيناك النظر عنهم.
﴿ أغفلنا قلبه جعلناه غافلاً ساهيًا﴿ فرطًا إسرافًا أو تضييعًا وهلاكًا.
﴿ أعزُّ نفرًا أقوى أعوانًا أو عشيرة﴿ تبيد تهلك وتفنى.
﴿ منقلبًا مرجعًا وعاقبة﴿ من تراب أي خلق أصلك آدم عليه السلام.
﴿ لكنَّ هو الله ربِّي لكن أنا أقول: هو الله ربِّي﴿ يؤتين يعطيني.
﴿ حسبانًا عذابًا كالصواعق والآفات﴿ فتصبح صعيدًا زلقًا فتصير رملاً هائلاً، أو أرضًا ملساء لا تثبت عليها قدم ولا نبات فيها.
﴿ غورًا غائرًا ذاهبًا في الأرض﴿ أحيط بثمره أهلكت أمواله مع بساتينه.
﴿ يقلب كفَّيه يندم ويتحسَّر﴿سرادقها لهيبها ودخانها، أو ما يحيط بها مثل السور أو الخيمة.
﴿ كالمهل مثل عكر الزيت المغلي، أو مثل المذاب من المعادن.
﴿ ساءت مرتفقا متكأ أو مقرًّا (النار﴿ جنات عدن جنات إقامة واستقرار.
﴿ سندس الحرير الرقيق﴿ إستبرق الحرير الغليظ (السميك). ﴿ الأرائك الأسرة المزيَّنة بالثياب والستائر.
﴿ جنَّتين بستانين. حففناهما: أحطناهما ولففنا حولهما﴿ أكلها ثمرها الذي يؤكل.
﴿ لم تظلم منه لم تنقص منه. فجَّرنا خلالهما: شققنا وأجرينا وسطهما﴿ ثمر أموال كثيرة مستثمرة.
﴿ وقيل الثمار﴿ خاوية على عروشها ساقطة على سقوفها التي وقعت.
﴿ فئة جماعة﴿ الولاية لله﴾النصرة لله سبحانه وتعالى وحده.
﴿ خير عقبا أفضل عاقبة لأوليائه﴿ هشيما يابسا متفتتًا بعد نضارتها﴿ تذروه الرِّياح تفرقه وتنسفه.

استخلاص الأحكام المستفادة من النص
يتناول الشطر الثاني من سورة الكهف المعاني التالية:
شكر النعم وفضله على العبد
انكار نعم الله من قبل الجاحدين وعواقبه
استخلاص العبر والمواعظ
ü      الاستدلال بقصة أصحاب الكهف على صحة بعث الخلق بعد مماتهم، وأنه لا يجوز الجدال من غير علم.
ü      لا يجوز أن يقول الإنسان: سأفل كذا إلا إذا قال: إن شاء الله، أو بمشيئة الله سبحانه وتعالى لأن الإنسان لا يملك الفعل، ولا الفاعل، ولا المفعول، ولا الزمان، ولا المكان فكل ذلك بيد الله سبحانه وتعالى ومشيئته.
ü      أكرم الناس عند الله أتقاهم، ولا عبرة في ميزان الله سبحانه وتعالى للحسب ولا للنسب، ولا للمال، ولا للجاه.
ü       الله سبحانه وتعالى خالق أفعال العباد جميعًا، وهو يحاسبهم على اختيارهم، فمن اختار الكفر والظلم والضلال، فله النار يعذَّب فيها بأسوأ أنواع العذاب، ومن اختار الإيمان وعمل الصالحات فلن يضيِّع الله أجره، وله الجنة يتمتع فيها بألوان النعيم.
ü      نعم الدنيا لا تدوم، والأيام فيها دُول، ويجب أن نعمل فيها للآخرة.

ü       إذا أعجبك شيء من مالك، أو أهلك، أو ولدك فقل: ما شاء الله لا قوة إلا بالله، فإنك لا ترى فيهم شرًّا إلا آفة الموت، فإنه مقدر على كل حي
تابع القراءة ..

المتابعون